U3F1ZWV6ZTIyMjM0NzE2NDMwNzMxX0ZyZWUxNDAyNzU4MTc3OTQ3NA==

 

مؤلف رواية الفرسان الثلاثة.. من هو Alexandre Dumas الذي تحتفي به جوجل؟


الرابط

تحتفل "جوجل" اليوم بالروائي الفرنسي ألكسندر دوما "Alexandre Dumas"، ونشرت عددا من الصور الكرتونية له في صدارة صفحته الرئيسية للاحتفال به.

وألكسندر دوما، هو كاتب فرنسي ولد عام 1802، وتُرجمت أعماله إلى لغات كثيرة ويُعد أحد أكثر الكُتّاب الفرنسيين شهرة على الإطلاق، ونشرت العديد من رواياته التي تتميز بحس المغامرة على شكل سلسلات أدبية.

وتستعرض "الوطن" فيما يلي، معلومات عن حياة الروائي الفرنسي ألكسندر دوما "Alexandre Dumas"، وفقا للموسوعة البريطانية وموقع "biography".

من هو ألكسندر دوما؟

ألكسندر دوما "Alexandre Dumas" هو كاتب فرنسي، اشتهر برواياته التاريخية والمغامرات، بما في ذلك "الفرسان الثلاثة" و"كونت مونتي كريستو"، ويعد واحدا من أكثر المؤلفين شهرة وغزارة في الإنتاج في فرنسا.

ولد ألكسندر دوما دوماس، ولد 24 يوليو 1802، في فيلير-كوتيريتس، فرنسا، لأبويه ماري لويز لابوريه والجنرال توماس ألكسندر ديفي دي لا بايتيري.

تم تبني اسم عائلة دوماس من جدة ألكسندر "ماري سيزيت دوماس"، أطلق والده عليه اسم "دوما" انخرط في جيش نابليون، حيث حصل على لقب "الشيطان الأسود" بسبب لون بشرته.

ترقى والد "ألكسندر دوما" إلى رتبة جنرال في سن 31، وهي أعلى رتبة لأي رجل أسود في الجيش الأوروبي، وفي عام 1797، ميز نفسه في معركة أديجي عندما فاجأ وهزم العديد من جنود النمسا.

ترك الأب القوات المسلحة بعد خلاف مع نابليون حول حملته في مصر، وعقابا له سُجن قرابة عامين وتوفي بعد وقت قصير من إطلاق سراحه، وبعد وفاة زوجها، عملت ماري لويز بجد لتوفير التعليم لابنها ألكسندر دوما، والذي التحق بمدرسة  جريجوار قبل تركها ليتولى وظيفة في مساعدة كاتب عدل محلي.

مهنة الكتابة 

في عام 1822، انتقل ألكسندر دوما إلى باريس وأعجب بالأدب بشدة ، حيث عمل كاتبًا لدى الملك لويس فيليب خلال ثورة 1830، ثم بدأ بعد ذلك في كتابة المسرحيات الكوميدية والدرامية.

وبسبب أسلوبه الكتابي الرومانسي استطاع أن يبني لنفسه قاعدة جماهيرية وشعبية استثنائية وكان غالبا ما يقارن مع "فيكتور هوجو".

كان ألكسندر دوما كاتبًا غزير الإنتاج للمقالات والقصص القصيرة والروايات، بالإضافة إلى المسرحيات وقصص الرحلات، وشملت اهتماماته أيضًا الجريمة والفضائح، حيث كتب ثمانية مجلدات من المقالات حول قضايا سيئة السمعة في التاريخ مثل قضية لوكريزيا بورجيا وسيزار بورجيا، وأسماء أكثر معاصرة لعصره، مثل كارل لودفيج ساند.

 حقق نجاحًا واسعًا برواياته "كونت مونت كريستو والفرسان الثلاثة"، التي نُشرت في البداية كمسلسلات، بالإضافة إلى رواية "الرجل ذو القناع الحديدي" باعتبارها واحدة من أكثر قصصه شهرة. من بين مجلداته العديدة للروايات الرومانسية سلسلة فالوا، التي تركز على الملكة مارغريت وثماني روايات أطلق عليها اسم ماري أنطوانيت الرومانسية، كما كتب الرواية الخيالية The Wolf Leader، والتي تعتبر واحدة من أقدم الكتب ذات الطابع المستذئب.

رحلته إلى بلجيكا 

بالمال الذي جناه من نشر رواياته، اشترى ألكسندر دوما الأرض وبنى شاتو دي مونتي كريستو في بورت مارلي، وكان  القصد من هذا المنزل الذي أصبح الآن متحفًا، أن يكون ملاذًا له، حيث أمضى وقته هناك في الكتابة قبل أن يفوقه الدين ويصبح مفلسا ما اضطره للهرب إلى بلجيكا بعد بيع ممتلكاته.

هرب إلى بلجيكا عام 1851 ، ثم إلى روسيا لاحقًا ، لتجنب الدائنين، إلا أن ذلك لم يوقفه عن نشر أعماله الأدبية والروائية.

وفاته وميراثه 

توفي ألكسندر دوما في 5 ديسمبر 1870 في منزل ابنه في بويز بفرنسا، وتم دفنه في مقبرة Villers-Cotterêts، وفي عام 2002 ، تم نقل جسده إلى بانثيون في باريس، حيث يستقر بين عظماء الأدب الفرنسي الآخرين مثل منافسه فيكتور هوغو وإميل زولا وجان جاك روسو، وتمت ترجمة أعماله إلى أكثر من 100 لغة وتحويل بعضها إلى أفلام ومسلسلات.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة